فيتش” تتوقع زيادة حصة الخدمات المصرفية الإسلامية في السوق القطرية “فيتش” تتوقع زيادة حصة الخدمات المصرفية الإسلامية في السوق القطرية

كدت وكالة “فيتش” للتصنيف الائتماني، أن التوافر المتزايد للصكوك الحكومية وأدوات إدارة السيولة الإسلامية من قبل مصرف قطر المركزي يدعم إدارة السيولة وخيارات الاستثمار للبنوك الإسلامية.

وأشارت “فيتش” في تقريرها، إلى أن مراجعتها لتوقعاتها المستقبلية لثلاثة بنوك إسلامية قطرية إلى “إيجابية” من “مستقرة” في أبريل، عكست احتمالية أكبر للحصول على دعم من الجهات المعنية في دولة قطر، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء القطرية “قنا”.

وأوضحت وكالة التصنيف العالمية أن الخدمات المصرفية الإسلامية تشكل 25% من إجمالي أصول القطاع المصرفي في قطر في نهاية الربع الأول من عام 2023 (نهاية الربع الأول من 2022 وصلت إلى 27%)، مما يجعلها خامس أكبر سوق للخدمات المصرفية الإسلامية على مستوى العالم.

وتوقعت “فيتش” زيادة حصتها في السوق بشكل عام في العام الحالي بسبب ارتفاع الطلب العام وشبكات البيع بالتجزئة القوية

زر الذهاب إلى الأعلى