مبيعات الأجنب تفقد البورصة 17 مليار جنيه بمنتصف التعاملات والأحمر يكسو المؤشرات

واصلت مؤشرات البورصة المصرية تراجعها خلال منتصف تعاملات جلسة اليوم الأحد، ليهبط المؤشر الرئيسي للسوق بنسبة 1.52%، بضغط من مبيعات الأجانب.

وبحلول الساعة الواحدة ظهرًا، تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30 بنسبة 1.52%، عند 16842 نقطة، كما هبط مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة إيجي إكس 70 متساوي الأوزان بنسبة 3.06% ليسجل 3368 نقطة، وتراجع المؤشر الأوسع نطاقاً إيجي إكس 100 متساوي الأوزان بنسبة 2.9% عند 4996 نقطة.

وتم التداول خلال منتصف التعاملات على 828.02 مليون سهم، بقيمة تداول بلغت نحو 4.53 مليار جنيه من خلال 41.15 ألف عملية.
وخسر رأس المال السوقي خلال منتصف التعاملات نحو 17 مليار جنيه، ليسجل 1.115 تريليون جنيه، مقابل 1.132 تريليون جنيه بنهاية الأسبوع الماضي.

وعلى صعيد تعاملات المستثمرين خلال منتصف التعاملات، اتجهت تعاملات المصريين نحو الشراء مسجلين صافي بلغ 17.27 مليون جنيه.

واتجهت تعاملات المستثمرين العرب في الأسهم إلى الشراء مسجلين صافياً بلغ نحو 1.97 مليار جنيه.

فيما اتجهت تعاملات الأجانب إلى البيع مسجلين صافي بيعي بلغ 1.99 مليار جنيه.

وشهدت جلسة اليوم الأحد تنفيذ صفقة ذات الحجم الكبير على أسهم شركة طاقة عربية، من خلال آلية الصفقات ذات الحجم الكبير على أسهم طاقة عربية لعدد 414.811 مليون سهم بقيمة 3.691 مليار جنيه.

وتعد جلسة الأحد، هو أول يوم تداول لشركة طاقة عربية اعتباراً بسعر فتح يبلغ 0.50 جنيه للسهم (السعر المرجعي – القيمة الاسمية) وذلك بدون التقيد بالحدود السعرية أو آليات الإيقاف المؤقت المعمول بها خلال تلك الجلسة فقط، على أن يتم التداول على الورقة المالية اعتباراً من جلسة التداول التالية.

زر الذهاب إلى الأعلى